صورغرائب

أخطر 10 صور سيلفي تم التقاطها على الإطلاق

1. سيلفي سمكة القرش

عندما تتصفح الانترنت وتشاهد كل هذه الصور السيلفي المدهشة مع أسماك القرش، قد تظن أن أصحابها مجموعة من الحمقى. للأسف معظم هذه الصور مزيفة. ومع ذلك فهناك مجموعة كبيرة من صور السيلفي لغواصين في أعماق البحار والتي يظهر بها أيضا القرش الأبيض الكبير. هذه الصورة السيلفي تظهر أحد الغواصين بالإضافة لقرش موجود في الخلفية، بينما الغواص بأمان داخل قفص، ولن يشعر معظمنا بالراحة مع هذا القرب الشديد من واحد من أخطر الكائنات المخيفة في العالم.

2. سيلفي مع السيد المسيح

كيف يكون التقاط صورة مع السيد المسيح أمرا خطيرا –لو أمكن ذلك أصلا- على الأرجح أنك تعرف تمثال “المُخَلِّص” الشهير في ريو دي جانيرو بالبرازيل. ويصل طوله إلى 120 قدما وقد تم وضعه فوق قمة جبل كوركوفادو التي يصل ارتفاعها إلى 2300 قدم. وهو من المعالم الشهيرة المثيرة للإعجاب. معظم الأشخاص سيخشون من التسلق للوصول إلى موقع التمثال الشهير، لكن لي ثومبسون صاحب إحدى شركات السياحة لم يكتف بذلك، وإنما تسلق التمثال نفسه. والتقط صورة سيلفي خطيرة فوق ذراع التمثال الأسمنتي الضخم للسيد المسيح.

3. سيلفي سباق الثيران

في كل عام، تشهد مدينة بامبلونا بأسبانيا مهرجانا لمدة ثمانية أيام ويشمل سباق الثيران الشهير، وبينما قد نعتبر أن من يشاركون في هذه الفعالية حمقى أو مجانين، انتشرت فكرة التقاط صورة سيلفي بينما تتعرض لهجوم أحد الثيران. وهي فكرة خطيرة، كما تظهر هذه الصورة، إن التقاط صورة سيلفي بينما تراقب تلك الوحوش ذات القرون لهو أمر مرعب قليلا. قد يكونوا حمقى، لكن من المؤكد أن هؤلاء الأشخاص قد التقطوا صور سيلفي خطيرة- دون شك.

4. سيلفي الطيار المقاتل


لطالما كان الإنسان شغوفا بالطيران، وذروة هذا الشغف هي قيادة طائرة مقاتلة. وتظهر هذه الصورة طيار يقود طائرة مقاتلة طراز اف -16 تابعة لسلاح الجو الملكي الهولندي. قد تظن أنها لا تبدو شديدة الخطورة، لكن تذكر المهارة اللازمة لتشغيل الطائرة وكل أجهزة التحكم بها، والآن ضع في اعتبارك أن الطيار يجب عليه البقاء ضمن التشكيل مع الطائرات الأخرى ومنها الطائرة الضخمة 787 دريم لاينر، إلى جانب قيادته لطائرته.

5. سيلفي الرافعة

إذا كان هناك شيء واحد مؤكد، فهو أن البشر مغرمون ببناء الأشياء، وثاني حقيقة مؤكدة هي إن البعض يعشقون تسلق الأشياء التي يتم بناؤها. ابحث على الانترنت وستجد أمثلة عديدة للباحثين عن المغامرة الذين يتسلقون مباني قيد الإنشاء وخاصة رافعات البناء والتي عادة ما تكون مرتفعة للغاية وتجذب أشخاصا مثل العداء الحر البريطاني جيمس كينجستون. وفي هذه الصورة يظهر جيمس بعد أن أنهى تسلق رافعة ضخمة في بنجالور بالهند. وعلاوة على تصوير المشهد، التقط أيضا صورة سيلفي توضح الارتفاعات الخطيرة والعالية التي يهواها.

6. سيلفي الدب

ربما تبدو الدببة محبوبة ولطيفة ولكنها بالطبع يمكن أن تصبح خطرة. وفي حين أنها عادة لا تهاجم البشر، لكن دبا جائعا أو جافلا أو دبة أم مع صغارها قد يمثلون تهديدا لأي شخص يتواجد بالقرب منهم. أضف إلى تلك المعادلة تنامي شعبية فكرة التقاط صور مع الدببة وسيكون الناتج صورة سيلفي خطيرة حتما. وكما تظهر هذه الصورة، قد نبتسم عندما نفكر في عدد مرات الإعجاب التي سنحصل عليها على الفيسبوك، وعلى الأرجح فإن الدب يبتسم أيضا لأنه ينظر إليك كوجبة شهية أو لعبة جديدة.

7. سيلفي القفز من الحافة

يعد القفز من الحواف الصخرية أو الأماكن المرتفعة هو قمة الإثارة بالنسبة للباحثين عن المغامرة. تخيل أن تلقى نفسك من فوق مبني أو حافة جبل وتنتظر حتى اللحظة الأخيرة لتقوم بسحب حبل المظلة، هذا موقف خطير. أضف إلى ذلك اتخاذ وضعية مناسبة لالتقاط صورة السيلفي في التوقيت المناسب، مما يزيد من خطورة هذا النشاط. وبالطبع إن القفز في المياه من الجروف الصخرية يعد أكثر أمنا.. أليس كذلك؟ عندما نشاهد هذه الصور السيلفي الخطيرة، نعتقد أن معظم الأشخاص لن يقدموا على ممارسة أنشطة كهذه.

8. سيلفي الفضاء الخارجي

للوهلة الأولى قد تعتقد أن هذا النوع من صور السيلفي ليس على قدر كبير من الخطورة، ونظرا لوجود رائد الفضاء مايك هوبكينز خارج محطة الفضاء الدولية سابحا في الفضاء بسرعة 27 ألف كيلومتر/ساعة على ارتفاع يزيد عن 400 كيلومتر فوق الأرض، فإن هذه هي أروع صور السيلفي على الإطلاق. ولكن ما الذي يمنعه من الانفلات والتحليق بعيدا في الفضاء اللانهائي؟ لا شيء سوى مجموعة من الكابلات تبقيه متصلا بالمحطة الفضائية. كما أنه استقل صاروخا كي يتمكن من الوصول إلى المحطة الفضائية مما يزيد من روعة هذه الصورة السيلفي الاستثنائية.

9. سيلفي ناطحات السحاب

مثل رافعات البناء، تجذب المباني شاهقة الارتفاع الباحثين عن الإثارة، وفي أغلب الأحوال يعد تسلق المباني العامة أمرا مخالفا للقانون، لكن هذا لم يردع أحدا من الساعين لالتقاط صورة سيلفي بالغة الخطورة. وهم يتسلقون تلك المباني بطريقة تشبه ما يفعله الرجل العنكبوت، ونادرا ما يستعملون أية معدات أو وسائل للسلامة. وكما توضح هذه الصورة السيلفي للمتسلق الروسي كيريل أورسكين فهو لا يرتدي سوى قميص وسروال جينز وحذاء رياضي. ومن بين جولات تسلقه العديدة دون أدوات مساعدة، كانت هذه الصورة لناطحة سحاب في موسكو. بعد أن انتهى من تسلق هذا المبنى الضخم تفضل بالتقاط صورة سيلفي مخيفة لهذا الإنجاز.

10. سيلفي البركان الثائر

قد تصبح البراكين أماكن خطرة، والبراكين الثائرة خطيرة للغاية. لكن هذا لم يمنع أحدهم من التسلق والتقاط صورة سيلفي هي حتما واحدة من أخطر صور السيلفي في العالم على الإطلاق. التقط جورج كارونيوس هذه الصورة بعدما قرر الاقتراب من البركان لأقصى حد ممكن. وقد تمكن من الاقتراب من بركان أمبريم النشط جدا والموجود في جنوب المحيط الهادي. وإلى جانب الأبخرة السامة، يقذف البركان كميات هائلة من الحمم المشتعلة وقد أدت بعضها فعلا إلى احتراق ملابس جورج. ومن حسن الحظ أنه كان يرتدي بدلة مقاومة للحرارة، كل ما نأمله أن يكون قد وفر حماية مماثلة لكاميرته أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى