صحة

أهم الفوائد الصحية لاستخدم زيت جوز الهند كل يوم تعرف عليها

أهم الفوائد الصحية لاستخدم زيت جوز الهند كل يوم تعرف عليها في هذا المقال حيث أننا نحرص دائما في موقع معلومات هادفة على تقديم كل ما هو جديد ومفيد لصحتك، وزيت جوز الهند يعتبر واحداً من الأطعمة التي تنال الكثير من الاهتمام ويدور حولها الكثير من النقاشات والمناظرات، ففي حين أن الكثير من خبراء الصحة يطلقون عليه الغذاء السحري الذي يحتوي على مزيج رائع من الأحماض الدهنية التي تدعم صحة البدن، فقد ذهب البعض إلى حد وصف زيت جوز الهند “بالسم الزعاف”.

وإذا أردت أن تتعرف على حقيقة هذا الجدال، فإننا في موقع معلومات هادفة نبين لك حقيقة زيت جوز الهند والطريقة الصحيحة لاستخدامه، وفي نهاية المقال سوف تعرف بالضبط من تصدق من الفريقين؟

الخواص والفوائد التي يحتوي عليها زيت جوز الهند

ضمن أهم الفوائد الصحية لاستخدم زيت جوز الهند أنه يحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة حيث تصل إلى 80 %، وتزيد هذه النسبة أكثر من اللحوم الحمراء بنسبة 50 ٪، ومن المعروف أن الكثير من الدهون المشبعة يمكن أن تؤدي إلى مشاكل وأضرار في القلب والأوعية الدموية، لكن يمكن استعمالها بطريقة سليمة للمحافظة على صحة الجسم.

كما يحتوي زيت جوز الهند أيضاً على الدهون الثلاثية التي توفر العديد من الفوائد الصحية، وبمجرد معرفتك بخواص هذه الدهون وكيفية عملها وتأثيرها في الجسم، سوف تتمكن من تحديد ما إذا كان تناول زيت جوز الهند مناسب لك أم لا.

زيادة معدل حرق الدهون

تؤدي الدهون الثلاثية الموجودة في زيت جوز الهند إلى زيادة عدد السعرات الحرارية التي يمكن للشخص أن يحرقها، وقد أثبتت إحدى الدراسات أن تناول ما بين 15 إلى 30 جراماً من زيت الزيتون يزيد من حرق السعرات الحرارية بنسبة تصل إلى 5 ٪.

وعندما تحاول التخلص من الأوزان الزائدة، فإن أي حرق إضافي للسعرات الحرارية يمكن أن يساعد في التخلص من الوزن الزائد، وبالتالي فإن تناول زيت جوز الهند مفتاح جيد لكنه ينبغي أن يتم  بالتزامن مع العمل على تقليل كمية الكربوهيدرات وممارسة مجموعة من التمارين الرياضية الفعالة.

 الحماية من الفيروسات والفطريات والبكتيريا الضارة

أيضاً من أهم الفوائد الصحية لاستخدم زيت جوز الهند أنه يخلص من الفيروسات والفطريات الضارة، وتشير الدراسات إلى أن حوالي 50 ٪ من نسبة الأحماض الموجودة في زيت جوز الهند عند عملية الهضم يتحول فيها حمض اللوريك إلى مركب يسمى المونولارين، وتشير الأبحاث إلى أن حمض اللوريك و المونولارين قادران على التخلص من معظم الأشياء التي تسبب الأمراض الضارة  والتي تشتمل على الفطريات والفيروسات والبكتيريا.


قلة الشعور بالجوع وعدم الرغبة الشديدة في تناول الطعام

من المميزات المثيرة للاهتمام للأحماض الدهنية التي يحتوي عليها زيت جوز الهند أنها يمكن أن تساعدك بفعالية كبيرة في فقدان الوزن، ويتم هضم الأحماض الدهنية بشكل مختلف عن باقي الأنواع المختلفة من الدهون حيث أنها تذهب مباشرة إلى الكبد ويتم استخدامها كطاقة جاهزة تفيد الجسم أو تتحول إلى ما يسمى بالكيتونات.

والكيتونات هي أنواع من الأحماض التي يتم تصنيعها في الكبد، ويتم استخلاصها من الدهون لاستخدامها كطاقة للجسم، وبالتزامن مع ذلك يمكن أن يساعد تناول المزيد من زيت جوز الهند في فقدان الوزن، وعلاوة على ذلك، فقد يساعد تناول زيت جوز الهند في تقليل الشعور بالجوع وعدم الاحساس بالحاجة إلى تناول الطعام، وتشير الدراسات إلى أن الافراد الذين يتناولون زيت جوز الهند في فترة الصباح يتناولون كميات قليلة من السعرات الحرارية طوال اليوم.

تحسين نسبة الكوليسترول المفيد في الجسم

معظم الدهون المشبعة ليست صحية، وبالرغم من ذلك فليست كل الدهون المشبعة ضارة، ويعتبر زيت جوز الهند من الأشياء التي تساعد على زيادة نسبة الكوليسترول الحميد في الجسم، بالإضافة إلى تغيير الكولسترول الضار وتحويله في نفس الوقت إلى نوع أقل ضررًا، ولهذا السبب فإن الكثير من خبراء التغذية يعتبرون زيت جوز الهند من الأغذية المفيدة لصحة القلب، وهذه من أهم الفوائد الصحية لاستخدم زيت جوز الهند.

تقليل حدوث نوبات الصرع

يعتبر النظام الغذائي الذي يطلق عليه بالكيتون من الأمور الشائعة في الوقت الحاضر ويكثر تطبيقه على الكثير من الأفراد، ويعتمد في الأساس على تناول كمية كبيرة من الدهون للمساعدة في توليد الكيتونات وتخليقها في مجرى الدم، ويساعد هذا النظام الغذائي على إنقاص الوزن كما يساعد في علاج الاضطرابات المختلفة بما فيها مرض الصرع.

وتشير كثير من الأبحاث إلى أن تناول نظام غذائي به نسبة عالية من الدهون  بشرط أن تكون نسبة الكربوهيدرات منخفضة يمكن أن يقلل من حدوث ما يسمى بالنوبات لدى الأطفال المصابين بمرض الصرع، وفي الواقع فإن كثيراً ما يتم استخدام الأحماض الدهنية التي يحتوي عليها زيت جوز الهند للحث على توليد الكيتونات في الأشخاص المصابين بمرض الصرع من جميع الأعمار.

من أهم الفوائد الصحية لجوز الهند المحافظة على صحة الجلد والأسنان

يمكن استعمال زيت جوز الهند في كثير من العلاجات التجميلية والموضعية، فيمكن تدليك البشرة به مثل مستحضرات التجميل للمساعدة في ترطيب طبيعي للبشرة، كما أثبتت بعض الدراسات أن زيت جوز الهند يمكن أن يساعد في تقليل وتهدئة الأعراض الخاصة بمرض الأكزيما.

كما أن زيت جوز الهند يعمل على حجب حوالي 20٪ من الأشعة فوق البنفسجية التي ترسلها الشمس، ولذلك يلجأ الكثير من الأشخاص إلى دهن زيت جوز الهند في أفواههم لقتل الكثير من البكتيريا الموجودة في الفم والمساعدة في تحسين عملية التنفس، وتعتبر هذه العملية من أهم الفوائد الصحية لاستخدم زيت جوز الهند.

من ناحية أخرى ربما يكون العكس صحيح

أجرت امرأة تسمى ماري بيير سانت اونج دراسة حول الفوائد التي يحصل عليها الجسم من الدهون الثلاثية، ووجدت أن زيت جوز الهند على نسبة من الدهون MCTs أكثر من أي من مصادر الدهون الأخرى، لكن هذه الدراسة أجريت باستخدام نوع من زيت جوز الهند الذي يحتوي على 100 % من الدهون MCTs بينما يحتوي زيت جوز الهند العادي على حوالي 13إلى 15 ٪ فقط.

وكانت هذه الدراسة سبباً في هجوم البعض على زيت جوز الهند والدعوة إلى عدم استخدامه بالإضافة إلى أي دهون مشبعة أخرى لما لها من كثير من الأضرار على الجسم، بينما يتفق جميع الخبراء على أن استعمال زيت جوز الهند رائع للبشرة ، ولو كنت لا تتناوله كثيرًا، فإن تدليك البشرة به سيقضي على الحكة ويضفي ملمسًا ناعمًا على البشرة.

زر الذهاب إلى الأعلى