صحة

اضطرابات الجهاز الهضمي : كيف تحدث وما الذي يمكن فعله للتخلص من الانتفاخ و الغازات

 يعتبر الجهاز الهضمي من الأنظمة التي تلعب دورا كبيرا في الجسم والذي يتجلى أساسا في تحويل الطعام إلى الطاقة اللازمة للحركة و قيام الجسم بوظائفه الحيوية الأخرى ، لكن مع الأسف الجهاز الهضمي هو الأخر معرض للعديد من المشاكل الصحية. ومن بين هذه المشاكل قد يعاني الكثير من الأشخاص من الانتفاخ و الغازات و التي تسبب انزعاجا و قلقا كبيرا ، بحيث يجدر على المريض معالجة الحالة قبل أن تتفاقم لما هو أسوأ ، فيما يلي سوف نتعرف عن السبب وراء تكون الغازات في الجهاز الهضمي و بعض الخطوات التي ستخفف عنك الألم و الانتفاخ.

كيف يتكون الغاز داخل الجهاز الهضمي ؟   

من الطبيعي أن يكون لدى كل شخص  بعض الغازات في الجهاز الهضمي.بحيث أنه  كل يوم تتكون كمية من الغازات أثناء عملية الهضم و هذا أمر طبيعي،  ولكن المشكلة تكمن في إذا لم يتمكن الغاز من الخروج بسهولة ، فقد يسبب ذلك عدم الارتياح والانتفاخ. أثبتت الدراسات أن الغاز  يتراكم في الجهاز الهضمي بطريقتين ، يبدأ بعضها بالهواء الذي يُبتلع مع الطعام. يختفي معظم ذلك عند التجشؤ ، ولكن القليل يتدفق إلى الداخل .  في حين تصنع الأمعاء الغليظة ما تبقى من الغازات لأنها تكسر الطعام الذي يتم تناوله. في بعض الأحيان ، ينتج الجهاز الهضمي غازًا أكثر مما يمكنك تحمله ، أو يعلق البعض بداخل الجهاز الهضمي . عندما يحدث ذلك ، يصدر الجسد بعض المؤشرات ، إذ قد يعاني الشخص من ألم أو تشنجات على مستوى البطن بالإضافة إلى الشعور بالامتلاء أو الضغط ، خاصة في الجزء العلوي من البطن ، والذي قد يكون منتفخًا إذا تم الإفراط في تناول الطعام أو من الغازات.

لنتعرف الآن على أبرز الخطوات التي ستخلصك من مشاكل الجهاز الهضمي

تناول الطعام ببطء

لا توجد طريقة لتناول الطعام دون بلع الهواء لكن بعض العادات يمكن أن تجعل الأمر أسوأ. إذا كنت تأكل بسرعة أو تتحدث أثناء الأكل ، فأنت تبتلع هواءا إضافيا. لهذا إذا كنت تعاني من اضطرابات في الجهاز الهضمي وبالأخص الغازات فيجب عليك تناول الطعام ببطء لتقلص حجم الهواء الذي تدخله . 

الأطعمة الصعبة الهضم قد تسبب العديد من المشاكل في الجهاز الهضمي

من المحتمل أنك تعرف بالفعل العديد من الأطعمة التي تولد غازًا أكثر مما يفعله الآخرون ، مثل الفاصوليا والبروكلي والبصل. ولكن كذلك يمكن للفواكه مثل التفاح والخوخ والكمثرى بالإضافة إلى النخالة والقمح الكامل وبعض منتجات الألبان كالجبن والآيس كريم واللبن يمكنها أيضًا أن تسبب لك الإنتفاخ و الغازات. و لهذا ينصح الخبراء بتقليص الكميات التي تُستهلك بها هذه الأطعمة قدر ما أمكن إذا كان الشخص يعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي كي لا يجعل المشكلة تتفاقم .

انتبه للمشروبات التي تحتسيها 

أثبتت الدراسات أن الفقاعات الغازية التي توجد في المشروبات الغازية و العصائر هي التي تتسبب في دخول الهواء إلى الجهاز الهضمي و بالتالي تكون الغازات  ، كما يمكن أن يسبب الحليب وعصير التفاح وعصير الكمثرى الغازات أيضًا.

حاول قدر الإمكان تجنب المحليات الصناعية

مضغ العلكة أو الحلوى المصنوعة من المحليات الصناعية يمكن أن تؤدي إلى تكون الغازات بداخل الجهاز الهضمي مما يسبب انتفاخ البطن. لذا تحقق من ملصق المنتجات التي أنت بصدد تناولها و تحقق مما إذا كانت هذه المنتجات خالية من السوربيتول أو المانيتول أو إكسيليتول ، والذي ينصح الخبراء في الحد منها أو تجنبها. كما يمكن أن تكون المشروبات المحلاة بشراب الذرة عالي الفركتوز مصدرًا آخر للغازات التي تسبب انتفاخ البطن .

بإمكانك تجربة البدائل الطبيعية للتخلص من اضطرابات الجهاز الهضمي

بالإضافة إلى تعديل النظام الغذائي ، قد تمكن البدائل الطبيعية من المساعدة بشكل كبير في التخفيف من اضطرابات الجهاز الهضمي . ولهذا ينصح الخبراء بتجربة شرب شاي النعناع أو شاي البابونج و ذلك لأن هذان النوعان من الشاي يعطيان انتعاشة بغض النظر عن فوائدهما الصحية الكبيرة ، هناك أيضًا مكملات غذائية مصنوعة من اليانسون والكراوية والكزبرة والشمر والكركم. كما هو الحال مع أي مكمل غذائي ، يجب استشارة الطبيب أولا  و التأكد مما إذا كان هناك أي آثار جانبية يجب الانتباه إليها.

هل يمكن تناول الأدوية للحد من انتفاخ البطن و الغازات 

قد يكون الدواء الذي لا يستلزم وصفة طبية من الحلول السهلة لعلاج مشكلة الانتفاخ و الغازات .من بين الأدوية التي قد تساعد في ذلك هناك مضادات الحموضة التي تحتوي على سيميثيكون و التي تعمل على تحرير الفقاعات الغازية التي تتكون في المعدة ، بحيث يكون من الأسهل التخلص منها. كما قد تساعد أقراص الفحم المنشط  في حل المشكلة إذا تم ابتلاعها قبل وبعد الوجبات.

متى يجب زيارة الطبيب ؟

إذا كانت الآلام حادة ب أو تحدث كثيرًا لدرجة أنها تؤثر على حياتك اليومية ، يجب عليك حينها زيارة الطبيب المختص خاصة إذا كان لديك أيضًا أعراض أخرى مثل فقدان الوزن غير المبرر ، والغثيان أو القيء المتكرر ، أو دم في البراز ، والإسهال ، ومشاكل أو تغييرات في حركات الأمعاء. سيسألك الطبيب عما تشعر به ، وسوف يقوم بفحص بدني خاصة على مستوى البطن.

زر الذهاب إلى الأعلى