صحةصحة و جمال

تعرف على أهم فوائد زيت اكليل الجبل على جسمك

اكليل الجبل هو شجيرة دائمة الخضرة ذات رائحة جميلة. يتم استخراج زيت إكليل الجبل وبيعه في زجاجات صغيرة. على الرغم من اسمه، فهو ليس زيتًا حقيقيًا، لأن زيت اكليل الجبل لا يحتوي على أي دهون. بسبب استخدام زيت إكليل الجبل في الطب الشعبي ، يختبر العديد من العلماء الآن فوائده الصحية المحتملة على جسم الإنسان.

على الرغم من أن معظم الدراسات بدأت للتو ، إلا أنها تدعم بعض الاستخدامات التقليدية لزيت اكليل الجبل. في هذا المقال سوف نطلعك على  الفوائد والاستخدامات الاربعة عشر لزيت اكليل الجبل .

زيت اكليل الجبل يحسن وظائف الدماغ

في اليونان القديمة وروما، كان يعتقد أن إكليل الجبل يعزز الذاكرة حيث تشير الأبحاث إلى أن استنشاق زيت إكليل الجبل يساعد على منع انهيار أستيل كولين، وهو مادة كيميائية في الدماغ مهمة للتفكير والتركيز والذاكرة. وفي احدى التجارب تم تقديم مجموعة من الأسئلة في مادة الرياضيات على 20 طالبا داخل غرفة صغيرة معطرة بزيت إكليل الجبل ،وقد تمت الملاحظة أن نسبة التركيز زادت بشكل ملحوظ.

وبالمثل، أبلغ طلاب التمريض الذين قاموا باستنشاق زيت إكليل الجبل أثناء إجراء اختبار زيادة في التركيز مقارنة باستنشاق زيت اللافندر أو عدم إستنشاق أي زيت أساسي على الإطلاق. تشير أبحاث أخرى إلى أن استنشاق إكليل الجبل والزيوت الأساسية الأخرى قد يحسن وظائف المخ لدى البالغين الأكبر سناً والمصابين بالخرف، بما في ذلك المصابين بمرض الزهايمر. ضع في اعتبارك أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث. لهذا اذا كنت مقبلا على امتحان أو اختبار ما, ننصحك باستنشاق زيت اكليل الجبل دقائق قبل بدأ الإمتحان.

زيت اكليل الجبل من الزيوت الأساسية المفيدة لنمو الشعر  

من أكثر أنواع تساقط الشعر شيوعًا هو ثعلبة الذكورة، والمعروفة باسم الصلع عند الذكور، على الرغم من أنها قد تؤثر أيضًا على الإناث. و قد أبانت العديد من الدراسات على أن زيت إكليل الجبل يعالج الحاصة الأندروجينية بمنع ناتج ثانوي من هرمون التستوستيرون من مهاجمة بصيلات شعرك، وهذا هو السبب الذي يؤدي الى الاصابة بالصلع.

أظهرت تجربة أخرى أجريت على مجموعة من الرجال الذين يعانون من الثعلبة التناسلية حيث قاموا بتطبيق زيت إكليل الجبل في فروة رأسهم مرتين يوميًا لمدة ستة أشهر، لوحظ أن هنالك نفس الزيادة في سمك الشعر مثل أولئك الذين استخدموا المينوكسيديل (روغين)، وهو علاج شائع لإعادة نمو الشعر.

بالإضافة إلى ذلك، أبلغ أولئك الذين استخدموا زيت إكليل الجبل عن حكة أقل في فروة الرأس مقارنة بالمانوكسيديل، مما يشير إلى أن إكليل الجبل قد يكون أكثر فعالية. وتشير أبحاث أخرى إلى أن زيت إكليل الجبل يحارب تساقط الشعر غير المكتمل، أو الثعلبة، التي تصيب ما يصل إلى نصف السكان دون سن 21 وحوالي 20 ٪ من الأشخاص فوق 40.


تم القيام بتجربة على الأشخاص المصابين بالثعلبة حيث تم تطبيق زيت إكليل الجبل الأساسي على فروة رأسهم مع التدليك يوميًا لمدة سبعة أشهر، أظهرت التجربة نسبة  44٪ من التحسن و انخفاض نسبة تساقط الشعر لديهم مقارنة بـ 15٪ فقط من المجموعة التي لم تستعمل زيت اكليل الجبل، و الذين استخدموا الزيوت المحايدة، الجوجوبا  و بذور العنب .

يمكن الاعتماد على زيت اكليل الجبل كمسكن للآلام

في الطب الشعبي، كان اكليل الجبل يستخدم كمسكن للألم الخفيف. في دراسة استمرت أسبوعين، تعرض الناجون من السكتة الدماغية الذين يعانون من آلام في الكتف والذين تلقوا مزيجًا من زيت إكليل الجبل مع العلاج بالابر لمدة 20 دقيقة مرتين يوميًا، و تمت الملاحظة أن هنالك انخفاض في الألم بنسبة 30٪. في حين ان الذين تلقوا العلاج بالابر فقط كان لديهم 15 ٪ من  الانخفاض في الإحساس بالألم.

بالإضافة إلى ذلك، توصلت دراسة حيوانية إلى أن زيت إكليل الجبل كان أكثر فعالية للألم من أسيتامينوفين، وهو دواء شائع للألم.

زيت اكليل الجبل مضاد للحشرات الضارة 

لردع الحشرات الضارة التي قد تقرسك، حاول أن تفكر في استعمال زيت إكليل الجبل كبديل طبيعي للمنتجات الكيميائية.

في تجربة, تم رش مبيد حشرات يحتوي على زيت إكليل الجبل على نباتات الطماطم، قلل ذلك من سوس العنكبوت ذي البقع المزدوجة بنسبة 52 ٪ دون الإضرار بالنباتات. يساعد اكليل الجبل أيضًا على صد بعض الحشرات الماصة للدم التي يمكن أن تنشر الفيروسات والبكتيريا الضارة.

عندما تمت مقارنة زيت إكليل الجبل ضد 11 من الزيوت الأساسية الأخرى، كان له قدرة كبيرة على طرد بعوض الزاعجة المصرية أو ما يطلق عليه بعوض الحمى الصفراء، و الذي تسبب في نشر فيروس زيكا. بالإضافة إلى ذلك، كان الرذاذ الذي يحتوي على 10 ٪ من زيت إكليل الجبل فعالا مثل المبيد الحشري الكيميائي بيفينثرين للسيطرة على انتشار القراد و التي تسبب مرض لايم.

لهذا اذا كنت قاطنا بمنطقة مليئة بالحشرات الضارة جرب اضافة زيت إكليل الجبل الى المبيدات لقتل الحشرات. حيث أن زيت اكليل الجبل يساعدك في صد بعض الحشرات الماصة للدماء، مثل البعوض والقراد.

هل تعلم أن استنشاق زيت اكليل الجبل يخفف عنك التوتر؟

يمكن أن تسبب العديد من العوامل الإجهاد, بما في ذلك الاختبارات المدرسية. استنشاق زيت إكليل الجبل قد يساعد في تقليل قلق الاختبار. عندما تنفس طلاب التمريض زيت إكليل الجبل من جهاز الاستنشاق قبل وأثناء وقت الاختبار، انخفض نبضهم بنحو 9 ٪ . نظرًا لأن زيادة معدلات النبض تعكس الإجهاد والقلق على المدى القصير، فقد يقلل زيت إكليل الجبل بشكل طبيعي من الإجهاد بالإضافة إلى ذلك، عندما استنشق 22 شابًا زيت إكليل الجبل لمدة 5 دقائق، كان لعابهم يحتوي على مستويات منخفضة بنسبة 23٪ من هرمون الكورتيزول المجهد مقارنةً بأولئك الذين إستنشقوا مركبًا غير عطري. يمكن لمستويات الكورتيزول المرتفعة أن تثبط الجهاز المناعي، وتساهم في الإصابة بالأرق وتسبب تقلبات مزاجية.

 ببساطة رائحة زيت إكليل الجبل تخفف من مستويات الإجهاد في مواقف مثل الامتحانات. اكليل الجبل يقلل من مستويات الكورتيزول، وهو هرمون يمكن أن يكون له آثار ضارة على جسمك.

زيت اكليل الجبل يساعدك على تنظيم الدورة الدموية

العديد من الناس يشتكون من ضعف الدورة الدموية. قد تلاحظ ذلك في يديك وقدميك. إذا كنت تشعر أن أصابع قدمك باردة وأصابع اليد أيضا حتى في درجات الحرارة الدافئة فإن زيت إكليل الجبل يستحق التجربة لحل هذه المشكلة .

في إحدى الدراسات، قامت امرأة مصابة بمرض رينود و هو مرض يضعف الدورة الدموية بتدليك يديها بزيت إكليل الجبل، ووجدت أنه ساعد في تدفئة أصابعها أكثر من أي زيت آخر. وقد تم تأكيد هذه النتائج عن طريق التصوير الحراري. إذا كنت مصابًا بمرض رينود، فإن الأوعية الدموية في أصابع قدميك وأصابع يديك تنكمش عندما تكون بارداً أو متوتراً، مما يؤدي إلى فقدان لونهم و الاحساس بالرعشة,  يقوم زيت إكليل الجبل بتوسيع الأوعية الدموية، وبالتالي تسخين الدم بحيث يصل إلى أصابعك وأصابع قدميك بسهولة أكبر. هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتأكيد هذه التأثيرات لكن إكليل الجبل قد يكون تجربة ذات فعالية وهو منخفض التكلفة.

جرِّب تعويض مشروباتك الطاقية بزيت اكليل الجبل و ستلاحظ الفرق!

 نعم يستخدم زيت إكليل الجبل لازالة الإجهاد والتعب العقلي في الطب الشعبي منذ قدم الزمان. و على اِثْره تم القيام بتجربة حيث أقدم 20 شابًا يتمتعون بصحة جيدة على استنشاق زيت إكليل الجبل، أبلغوا بعدها عن شعورهم بحوالي 30٪ أكثر من الانتعاش العقلي وحوالي 25٪ أقل نعاسًا مقارنة باستنشاقهم رائحة زيت اخر. تقابل هذه الزيادة في اليقظة التغيرات في موجات المخ والزيادات في معدل ضربات القلب والتنفس وضغط الدم .

في إحدى الدراسات، تسبب تطبيق زيت إكليل الجبل المخفف على 35 من الأشخاص الأصحاء في الشعور باليقظة والتنبيه والحيوية والبهجة بعد 20 دقيقة من التطبيق. لكن رغم كل هاته النتائج لا يزال هناك حاجة إلى مزيد من البحث في هذا المجال لتأكيد هذه النتائج.

تخلَّ عن المسكنات , و لا تتردد في استعمال زيت اكليل الجبل اذا كنت تعاني آلاما ..

تشير الدلائل الأولية إلى أن زيت إكليل الجبل يساعد في الحد من التهاب الأنسجة الذي يمكن أن يؤدي إلى تورم والألم والتصلب .ويساعد زيت اكليل الجبل عن طريق وقف هجرة الخلايا البيضاء إلى الأنسجة المصابة لإطلاق المواد الكيميائية الالتهابية.

عندما قام الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي بتدليك لمدة 15 دقيقة باستخدام زيت إكليل الجبل ثلاث مرات أسبوعيًا، تبين أن لديهم إنخفاضا في التهاب الركبة بنسبة 50٪ .

التهاب المفاصل الروماتويدي هو حالة من أمراض المناعة الذاتية يهاجم فيها الجهاز المناعي الأنسجة في جسمك، مثل الركبتين والمفاصل الأخرى، مما يؤدي إلى إصابة بطانة المفصل والتسبب بالتهاب. لكن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث حول تأثير إكليل الجبل على الالتهاب.

بغض النظر عن كل ما سبق ذكره , هل توجد استعمالات أخرى لزيت اكليل الجبل ؟

يبحث العلماء في العديد من الاستخدامات الأخرى لزيت إكليل الجبل، تم الاثبات على أن زيت إكليل الجبل مفيد لـ:

 مكافحة السرطان:  حيث يحتوي زيت إكليل الجبل على آثار مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، والتي تشير الدراسات إلى أنها السبب في تكون الخلايا السرطانية.

 تعزيز صحة الكبد والجهاز الهضمي: تشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن زيت إكليل الجبل يحفز إفراز المادة الصفراء، وهي مادة مهمة لهضم الدهون، وتنشط آليات دفاعك المضادة للأكسدة لحماية الكبد.

 تشمل الاستخدامات المستقبلية المحتملة لزيت إكليل الجبل الوقاية من السرطان والتسمم الغذائي، فضلاً عن دعم صحة الكبد والجهاز الهضمي. حتى الآن ، لم تجرى أي دراسات بشرية. لذلك اذا أردت أن تجرب زيت اكليل الجبل يجب عليك احترام الجرعات كي لا يتسبب لك ذلك في أعراض جانبية.

كيف يتم استعمال زيت اكليل الجبل و ما هي الجرعات الكافية؟

يمكن استنشاق زيت إكليل الجبل أو تطبيقه موضعيا ذلك لأنه مركز للغاية، لذا يجب عليك استخدام بضع قطرات فقط في كل مرة, تحتوي الزجاجات الصغيرة التي يتم بيع زيت اكليل الجبل فيها على أنابيب بلاستيكية تسهل توزيع القطرات. على الرغم من أن بعض الشركات المصنعة تدعي أنه من الآمن ابتلاع أو استهلاك زيوتها الأساسية، إلا أن هناك أدلة علمية تثبت عكس ذلك. يجب عدم ابتلاع الزيوت الأساسية. فيما يلي بعض الإرشادات البسيطة للاستنشاق أو الاستخدام الموضعي لزيت إكليل الجبل.

 أولا, الاستنشاق : إن أبسط طريقة لاستنشاق زيت إكليل الجبل هي فتح الزجاجة والتنفس فيها. وبدلاً من ذلك، يمكنك وضع بضع قطرات على قطعة قماش أو منديل والاحتفاظ بها بالقرب من أنفك.  وتجنب وضع معطر يحتوي على زيت اكليل الجبل أو أي زيت معطر بالقرب من الأطفال الرضع أو الأطفال الصغار، لأنه من الصعب معرفة القدر الذي يجب أن يستنشقونه.

 ثانيا, الاستخدام الموضعي : يتم امتصاص زيت إكليل الجبل والزيوت الأساسية الأخرى بسهولة في مجرى الدم عند وضعها على بشرتك. ينصح عمومًا بتخفيف تركيز الزيوت باستخدام زيت اخر محايد ، مثل زيت الجوجوبا.

بمجرد تخفيف زيت اكليل الجبل، ضع الزيت على أسفل قدميك أو جزء الجسم الذي تستهدفه، مثل العضلات. بعد ذلك، افرك الزيت على بشرتك. هذا يحسن جريان الدم وامتصاص الزيت.

تجنب استخدام إكليل الجبل والزيوت الأساسية الأخرى على الجلد المجروح أو بالقرب من المناطق الحساسة، مثل عينيك. يُنصح عمومًا بتجنب زيت إكليل الجبل في حالة الحمل أو ارتفاع ضغط الدم.

على الرغم من أن معظم هذه الأبحاث أولية فقط، إلا أن الدراسات تشير إلى أن هذا الزيت العطري قد يعزز صحتك من خلال تحسين التركيز الذهني والذاكرة، ومكافحة تساقط الشعر، وتخفيف الألم والالتهابات، وصد بعض الحشرات وتخفيف التوتر. إذا كنت ترغب في تجربة زيت إكليل الجبل ، فما عليك سوى استنشاقه أو تطبيق نسخة مخففة على بشرتك. تذكر أن زيت اكليل الجبل شديد التركيز، لذلك لن تحتاج سوى إلى بضع قطرات في الاستعمال الواحد.

 

زر الذهاب إلى الأعلى