صحة و جمالعلوم

هذه هي قائمة الأطعمة التي تهدد صحة الجنين فتجنبيها كلها

إن تناول وجبات طعام متوازنة أمر هام جدا في جميع الأوقات، لكنّه ضروري أكثر عندما تكونين حاملا. فهناك مواد مغذية وفيتامينات والمعادن ضرورية لحاجات الجنين. على أية حال، أكثر الأطعمة آمنة؛ إلا أن هناك بعض الأطعمة التي يجب أن تتجنبيها أثناء الحمل.ومن خلال هذا المقال سوف نطلعك على قائمة الأطعمة التي يجب تجنب تناولها كي لا تؤذي الجنين.

الجبن الطري

أثبتت مجموعة من الأبحاث أن الجبن الطري المصنوع من الحليب غير المبستر يمكن أن يحتوي  على بكتيريا الليستريا ، والتي يمكن أن تكون خطيرة أو حتى مهددة لحياة الأم و حياة الجنين. من الأفضل تجنب الجبن البري ، الكامبرت ، الفيتا ، الجبن الأزرق ، الكيسو بلانكو ، الكيسو فريسكو ،  ما لم يتم الإشارة في الملصق على أن الجبن مبستر . عند تناول الطعام بالخارج ، يجب الحرص على السؤال ما إذا كان الجبن مبسترا أم لا قبل تناول الطعام.

 اللحوم غير المطبوخة جيداً

أكدت جملة من الدراسات أن اللحوم النيئة أو غير المطبوخة جيدًا يمكن أن تحتوي على التوكسوبلازما والبكتيريا الأخرى. عند تناول الطعام بالخارج ، تأكدي من أن  اللحم مطهي بشكل جيد سواء كانت اللحوم الحمراء أو الدواجن.

احذري العصير الطازج

قد لا يتم تعقيم العصير الطازج في المطاعم أو قد يتسبب ذلك في تكون مجموعة من البكتيريا ، بما في ذلك السالمونيلا و الإشريكية القولونية. يجب على النساء الحوامل اختيار عصير مبستر و المعبأ في علب زجاجية و من الأحسن شرب عصير محضر في المنزل بمكونات طبيعية.

السوشي

عذرًا ، عاشقات السوشي ، ولكن حان وقت التوقف لمدة 9 أشهر عن تناول هذا الطعام. على الرغم من أن المأكولات البحرية مصدر رائع للبروتين ، إلا أن المأكولات البحرية النيئة يمكن أن تكون مصدرًا للطفيليات والبكتيريا الضارة. توصي مجموعة كبيرة من الدراسات  النساء الحوامل بتناول الأسماك والمأكولات البحرية المطهية بشكل جيد وتجنب الأطعة النيئة بما فيها الأسماك.

الحلويات

تحتوي العديد من الحلويات محلية الصنع  على البيض النيء. بإمكانك إعداد الوصفة بنفسك و ذلك عن طريق استعمال البيض المبستر ، ولا بأس حينها  بتناولها نيئة.

الدواجن المجمدة

الديك الرومي أو الدجاج من اللحوم الجيدة التي توفر مجموعة من الفوائد الصحية. عادة ما يوفر الطبخ الحماية ، ولكن  مع وجود الحمل يجعل من الصعب مكافحة العدوى. البديل الآمن هو أن تتأكدي من طهيه مباشرة فور إخراجه من المجمد و لا تتركيه يذوب، قومي بطهيه مباشرة كي تتخلصي كليا من البكتيريا التي تكونت في المجمد.

السمك

أثبتت الدراسات أن السمك مفيد لصحة الأم و الجنين بشكل كبير، ولكن عليكِ اتخاذ خيارات ذكية بشأن الأسماك التي تتناولينها. إذ يحتوي سمك أبو سيف وسمكة التمر والماكريل وسمك القرش على مستويات عالية من ميثيل الزئبق. يمكن أن يكون هذا المعدن ضارًا للجنين.لكن يمكنك تناول ما يصل إلى 12 أونصة من المأكولات البحرية في الأسبوع بأمان ، لذلك اختاري الأسماك التي تحتوي على نسبة منخفضة من الزئبق كسمك السلور وسمك السلمون وسمك القد وسمك التونة .لكن يجب استشارة الطبيب  قبل تناول زيت السمك أو أي مكملات أخرى أثناء الحمل.

اللحوم الباردة

على عكس العديد من الجراثيم المنقولة بالطعام ، يمكن أن تنمو الليستريا في درجات الحرارة  الباردة داخل الثلاجة. لهذا السبب ، يجب على الحامل تجنب اللحوم الجاهزة ، مثل اللحوم الباردة . لكن يمكنك جعل هذه الأطعمة آمنة عن طريق تسخينها حتى تصبح ساخنة جيدا وتناوليها على الفور.

الفواكه أو الخضار الغير مغسولة

إذا كنت حاملا ، قبل أن تشرعي في تناول الفواكه أو طهي الخضار، تأكدي من شطفها جيدًا  الماء و من الأفضل تنظيفها بالخل أولا . إذ أثبتت الدراسات أنه يمكن لطفيل يسمى التوكسوبلازما أن يعيش على الفاكهة والخضار غير المغسولة.بحيث يسبب مرضًا يسمى داء المقوسات ، والذي يمكن أن يكون خطيرًا جدًا على صحة الجنين. لا تستخدمي الصابون لغسل الفواكه و الخضار. بدلًا من ذلك ، افركيهم بفرشاة صغيرة، و احرصي على قطع أي مناطق مصابة بكدمات ، لأنها قد تحتوي على البكتيريا ثم جففيها جيدا قبل وضعها في الثلاجة.

البراعم النيئة

 يجب على المرأة الحامل ألا تأكل البراعم النيئة ، بما في ذلك البرسيم و الفجل. يمكن للبكتيريا أن تدخل البذور قبل أن تبدأ البراعم في النمو ، ويكاد يكون من المستحيل غسل هذه الجراثيم. في المطعم ، تحققي من السندويشات للتأكد من أنها لا تحتوي على براعم نيئة.أما في المنزل ، قومي بطهي البراعم جيدًا لتدمير البكتيريا.

المأكولات البحرية المدخنة

المأكولات البحرية المدخنة المبردة ، مثل اللحوم الجاهزة للأكل ، معرضة لمرض الليستريا. وهذا يشمل سمك السلمون المدخن، وكذلك سمك السلمون المرقط المدخن ، والأسماك البيضاء ، وسمك القد ، والتونة والماكريل. من الآمن استخدام المأكولات البحرية المدخنة المطبوخة جيدا.

المحار النيء

 أثبتت مجموعة كبيرة من الأبحاث أن المحار النيء هو أحد أهم أسباب المرض الناتجة من المأكولات البحرية. وذلك بسبب  الطفيليات والبكتيريا التي لا توجد بشكل عام في المأكولات البحرية المطبوخة. لذا يجب على المرأة الحامل تجنب تناول المحار النيء. في حين يمكن للحامل تناوله إذا كان مطهيا بشكل جيد .لكن يجب التأكد من طبخ المحار وبلح البحر حتى تتفتح الأصداف. إذا لم تتفتح ،  يجب رميها وعدم تناولها.

الحليب الغير مبستر

الحليب الذي يتم جمعه و الذي لا يمر بعملية البسترة التي تحميه من الليستريا. يمكن أن يكون ذلك خطرا على صحة الأم و الجنين.لذلك احرصي على شرب الحليب المبستر فقط و حتى مشتقات الحليب كالجبن و الزبدة إلى غيرها يجب أن تكون مبسترة.

الكافيين

تظهر الأبحاث أن كمية معتدلة من الكافيين آمنة أثناء الحمل. لكن ما زالت الأبحاث جارية للتأكد  فيما إذا كانت كميات عالية من الكافيين يمكن أن تزيد من احتمالات الإجهاض.و يوصي المختصون النساء الحوامل بخفض استهلاك الكافيين إلى  حدود 200 ملليغرام في اليوم. ولكن تذكري أن الكافيين موجود أيضًا في الصودا والشاي والشوكولاتة والعديد من مشروبات الطاقة.

الكحول

أنتِ تعلمين بالفعل أن الإفراط في الشرب أثناء الحمل يمكن أن يؤدي إلى عيوب خلقية خطيرة للجنين. ما قد لا تعرفه هو أنه حتى الكميات الصغيرة من الكحول يمكن أن تكون ضارة ، لذلك من الأفضل تجنب جميع أشكال الكحول أثناء فترة الحمل.

زر الذهاب إلى الأعلى