صحةصورغرائب

10 أشخاص ولدوا بأعضاء جسدية إضافية

هل سبق وأن تمنيت أن يكون لديك يدان إضافيتان؟ قد يجعلك هذا تشعر بفضول تجاه الأشخاص الذين ولدوا بأعضاء جسدية إضافية. ولإشباع هذ الفضول وجدنا 10 أشخاص ولدوا بأعضاء جسدية إضافية.

1. لاكشمي تاتما

هي فتاة صغيرة عادية التحقت بالمدرسة مؤخرا. عندما تراها تجرى وتلعب لن يخطر ببالك أنها ولدت بـ 8 أطراف وجذعين متصلين ببعضهما عند منطقة الفخذين، فقد التحم جسمها مع جسم توأمها الطفيلي عديم الرأس في الرحم ما أدى إلى ولادتها بهذا المنظر الغريب. وخلال السنوات الأولى من عمرها عبدها البعض إذ كانوا يعتقدون أنها تجسيد لإلهة هندوسية ترمز للثروة والخصوبة. لكنها لم تكن تستطيع الجلوس أو الوقوف أو المشي لذا كان لابد من فصلها عن جسم التوأم جراحيا. وقد أصبح بإمكانها الآن أن تلعب مثل باقي الأطفال بعد خضوعها لعملية جراحية ناجحة استغرقت 27 ساعة، لكن مازال أمامها وقت طويل قبل أن يقرر الأطباء تمام شفائها من آثار تلك الحالة النادرة.

2. دومينيك الصغيرة

فتاة صغيرة تدعى دومينيك ولدت وعلى ظهرها حوض وساقين إضافيتين يعودان لتوأمها الطفيلي، وصف الجراحون المشهد وكأن توأمها قد غاص في جسمها وانغمس فيه تقريبا. كان النصف السفلي من جسم توأمها سليما تماما، وتلك كانت المشكلة فقد كان العمود الفقري لكل منهما متداخل مع الآخر، مما يجعل عملية إزالة الأطراف الزائدة في غاية الخطورة، وتتطلب بحثا خاصا، لكن الأطباء تمكنوا من إجرائها بطرق خاصة بالاستعانة بصور مسح شعاعي ثلاثي الأبعاد لعمودها الفقري. وهي تمضى حاليا فترة النقاهة بعد الجراحة، ويقول الأطباء أنها عادت لحياتها الطبيعية بدون توأمها.

3. الرضيع هونج هونج

وُلد الطفل هونج هونج ولديه 31 إصبعا في يديه وقدميه لكن دون ذراعين أو أصابع إبهام، وهذا لا يبدو غريبا فحسب، وإنما ترافقه آثار صحية خطيرة، فقد عانى من حالة شديدة من تعدد الأصابع أدت إلى ظهور أصابع إضافية لديه. كان عليه الخضوع لاجراءات طبية عديدة لتصحيح هذا الوضع. لكن حالته ممتازة والأطباء متفاءلون ويتوقعون شفائه تماما.


4. ديباك باسوان

وُلد ديباك باسوان في واحدة من أكثر المناطق المحرومة في الهند، وقد حظي بالتقديس باعتباره إلاها، فقد ولد بأربعة أرجل وأربعة أذرع، بسبب توأمه الطفيلي الذي يتدلى من بطنه. ولحسن الحظ أمكن إزالته بنجاح، وحاليا يعيش ديباك حياته بصورة طبيعية تماما لطفل في مثل عمره. وكان والداه قد أعربا عن ضيقهما من شدة الاهتمام بولدهما، إذ اعتقد الكثيرون أنه تجسيد للإله فيشنو الذي يوصف غالبا بأنه يمتلك أطرافا إضافية إلى جانب الأربع أطراف الطبيعيين. وعندما سمع الناس بقصته قام كثير منهم بالتبرع لصالح ديباك.

5. أربعة تعني زحام

جامونا وجانجا ماندل لم تكن حياتهما سهلة، فهما توأم ملتصق تخلى عنهما والديهما عندما بلغتا سن المراهقة، وقوبلتا بقدر كبير من الرفض بسبب مظهرهما الغريب، لكن هناك نهاية سعيدة لقصتهما، فقد تعرفتا إلى المدرس جاسم وودان أحمد ووقعتا في حبه بعدما قابلتاه خلال عملهما في سيرك متجول. وجميع الأطراف تتفق على أنه حب من النظرة الأولى، نتمنى لهم التوفيق، ونأمل أن تكون الأختان قد عثرتا على الحب الحقيقي.

6. الجدة ذات قرني الشيطان

زان هوفانج هي جدة تبلغ من العمر 100 عام لها قصة غير عادية، لديها قرن طوله 6 سم يخرج من جبهتها ويبدو أنها مسرورة بذلك إلى حد ما. وتقول أنه لم يسبق لها أن استقبلت كل هذا العدد من الزائرين وأصحاب الأمنيات الطيبة، وتتمنى أن يستمر ذلك، وبينما يعرب أبنائها عن قلقهم البالغ، إلا أنها تصر أنه لا يؤلمها. وهذا القرن هو نمو جلدي يتكون من الكيراتين وهي نفس المادة التي تتكون منها أظافرنا. وقد لاحظت ظهور قرن ثاني بدأ في النمو، وتنتظر أن ينمو حتى يصل لطول القرن الأول.

7. ميرتل كوربين

ذاع صيت ميرتل كوربين في أواخر القرن التاسع عشر لكونها امرأة لها 4 سيقان، فقد التحم جسمها مع توأمها الطفيلي عند منطقة الفخذين وأصبح لديها ساقين ضئيلتين يظهران من حاشية فستانها. وكان بإمكانها أن تتحكم في ساقي أختها، ولكنها لا تستطيع المشي عليهما لأنهما ضئيلتان للغاية، كما كانت تجد صعوبة في المشي على إحدى قدميها الأصليتين لإصابتها بتشوه خلقي، ولهذا كان بإمكانها فعليا استخدام ساق واحدة فقطـ، لكن هذا لم يمنعها من الاستمتاع بحياة سعيدة، فقد تزوجت بفتى أحلامها وأنجبت 4 أطفال طبيعيين، ووصفت بأنها شخصية متفائلة وسعيدة. وهذا يوضح لكم أن السلوك والموقف الصحيح هو ما يبقى ويستمر.

8. طفل حامل

وُلدت طفلة في هونج كونج مصابة بحالة طبية نادرة تسمى جنين داخل جنين، وهي حالة نادرة للغاية إذ تحدث مرة لكل 500 ألف حالة ولادة. لقد ولدت الطفلة ومعها أشقائها أيضا. يقول الأطباء أنه كان يفترض وجود توأم ثلاثي، ولكن تم امتصاصهما في مراحل مبكرة من نموهما. كما أن لديهم سبب مقنع للغاية يفسر ما حدث. فهناك أشياء غريبة تحدث خلال المراحل المبكرة للحمل، تمثل لغزا طبيا.

9. جيجي

ولد الطفل جيجي بثلاثة أذرع، لكن ما الذي يميز هذه الحالة بالمقارنة مع كل الحالات التي عرفناها للتو؟ حسنا هذا الذراع الثالث كان سليما تماما ومكتمل التكوين، في الواقع كان من الصعب في البداية تمييز أيهما الذراع الإضافي. وللأسف أثر ذلك على حالته الصحية، ولا يمكنه تحريك أي من ذراعيه على الجانب الأيسر حيث يتصلان بكتفه. وقد قرر الأطباء استئصال الذراع الأقرب ناحية الصدر لأنه لا ينثني، في حين أن الذراع الآخر لا توجد به يد ولكنه ينثني في الاتجاه الآخر. أجريت الجراحة بنجاح ولكنه سيحتاج لعلاج طبيعي مكثف.

10. بيتي لو ويليامز

ولدت بيتي لو ويليامز في مطلع الثلاثينات من القرن العشرين. وعثرت على مهنة مربحة في مطبوعات ريبلي (صدق أو لا تصدق). في طفولتها كانت تربح 250 دولار أسبوعيا وعندما كبرت أصبح دخلها ألف دولار أسبوعيا، وبفضل نجاحها المهني تمكنت من شراء مزرعة كبيرة لوالديها، ودعم أشقائها الـ 11 لاستكمال تعليمهم في الجامعة. كيف نجحت في ذلك؟ حسنا.. لقد ولدت مع توأم طفيلي يتدلى خارجا من جانبها. كانت ساقي وأذرع توأمها تخرج من جسم باتي، بينما يقبع جسمه شبه المكتمل داخل صدر بيتي. وقد تمكنت من أن تحيا بشكل طبيعي إلى أن توفيت عن عمر 23 عاما إثر إصابتها بنوبة ربو.
إذن لديكم هنا 10 أشخاص ولدوا بأعضاء جسدية إضافية، برأيكم ما هي أغرب قصة بينهم؟ أخبرونا بذلك في التعليقات، ولا تنسوا مشاركة المقال مع أصدقائكم عن طريق زر المشاركة في الأسفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى