صحة

7 علامات على انك لا تشرب ما يكفي جسمك من الماء يوميا

يعتبر الماء أهم الموارد الطبيعية التي توجد على كوكب الأرض فهو المصدر الأساسي لتكوين البحيرات و المحيطات و الماء هو المكون الأكثر نسبة في الجسم بحيث يمثل نسبة 60% من جسم الإنسان, ولهذا يكون الماء من أهم العناصر الموجودة في الحياة, و الذي لا يمكن لجميع الكائنات الحية العيش من دونه سواء كان الإنسان أو الحيوان أو النباتات , فالماء يغطي حوالي 71% من كوكب الأرض, و هي نسبة كفيلة بأن تبين لنا أن الحياة بدون الماء لا يمكن أن توجد.  

فالماء يلعب دورا كبيرا في جميع العمليات الحيوية في جسم الإنسان فهو يساعد في تحسين عملية الهضم, و يعمل على نقل العناصر الغذائية إلى جميع أجزاء الجسم ,كما أن الماء يعمل على ضبط توازن الجسم, وذلك بتنظيم وظيفة الإلكترولايت و هو عبارة عن مادة سائلة تدخل في تركيبة الخلايا العصبية , و من مهام هذه المادة نقل الأوامر العصبية من و إلى كافة أعضاء الجسم. بالإضافة إلى أن الماء يعمل على تسريع تدفق الدم ,فبذلك يساعد القلب على ضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم.

لذلك يوجد دائما تساؤل، هل من الممكن أن تحدث مشكلات صحية بسبب عدم شرب كمية كافية من الماء؟ فيما يلي سبع علامات تشير إلى أنك قد تحتاج إلى البدء في شرب المزيد من المياه لتضمن أنك تتمتع بصحة جيدة.

قلة شرب الماء قد يسبب لك مشاكلاً في التنفس

الماء ضروري لإنتاج اللعاب , واللعاب يساعد على شطف البكتيريا حتى تتمكن من الحفاظ على صحة الأسنان واللثة. وقد أكدت الدراسات على أن نقص المياه يمنع إنتاج اللعاب ويتسبب في تراكم البكتيريا على اللسان والأسنان واللثة ، مما يساهم في تكون رائحة الفم الكريهة. إذا كنت تهتم بنظافة أسنانك، ومع ذلك تستمر في المعاناة من رائحة الفم الكريهة ، فمن المحتمل أنك لا تشرب كمية كافية من الماء. حدد موعدًا مع طبيبك إذا استمرت رائحة الفم الكريهة بعد زيادة استهلاكك للمياه لاستبعاد الأسباب الكامنة الأخرى مثل أمراض اللثة أو مرض السكري من النوع 2 أو وقوع أي مشاكل في الكبد أو الكلى.

هل تشعر بالإرهاق ؟ من الممكن أن يكون السبب هو عدم شربك للماء كفاية


عدم شرب كمية كافية من الماء يمكن أن يسبب فقدان السوائل بشكل عام في الجسم. بحيث أكدت الدراسات على أن فقدان السوائل هذا يمكن أن يؤدي إلى انخفاض في حجم الدم, هذا الانخفاض في حجم الدم يضع ضغطًا زائدًا على القلب لتوصيل الأكسجين والمواد المغذية للأعضاء ، بما في ذلك العضلات. يمكن أن يؤدي نقص المياه إلى الشعور بالتعب وانخفاض الطاقة حيث يحاول الجسم العمل بدون كمية كافية من الماء. إذا كنت تشعر باستمرار بالإرهاق والتعب على الرغم من الحصول على نوم كافي في الليل ، فقد تحتاج إلى زيادة استهلاكك للمياه.

هل تمرض بإستمرار ؟ راجع كميات الماء التي تقوم بشربها , ربما هنالك نقص

يساعد الماء على التخلص من السموم والنفايات والبكتيريا من الجسم لمحاربة الأمراض والعدوى ، كما أنه يقوي جهاز المناعة لديك حتى لا تصاب بالمرض بشكل متكرر. إذا بدا الأمر كما لو كنت تمرض دائمًا ، فقد تحتاج إلى البدء في شرب المزيد من الماء للحفاظ على جسمك خاليًا من السموم ويعمل بشكل أفضل. نظرًا لأن نقص المياه يسبب التعب أيضًا، فقد تميل إلى أن تكون أقل نشاطًا بدنيًا وهذا عامل آخر لضعف المناعة. و قد بينت بعض الدراسات على أن الجفاف و قلة شرب الماء يمكن أن يسبب الصداع و الصداع النصفي في بعض الأحيان ,وقد أكدت هذه الدراسات على أن شرب الماء بشكل كاف  يساعد على التخفيف من أعراض الصداع. أبانت دراسة أخرى على أن عدم شرب الماء بكمية كافية يسبب خشونة المفاصل ,بحيث يعتبر الماء ملينا للمفاصل , إذ تتكون المفاصل و العمود الفقري من الغضاريف , و يشكل الماء حوالي 80% من هذه الغضاريف, فإذا قل الماء في الجسم تقل قدرة المفاصل على امتصاص الصدمات مما يؤدي إلى آلام في المفاصل.

قد يسبب لك الجفاف الرغبة في الآكل , احذر فالجفاف مؤشر على نقص الماء في الجسم

يتداخل الجفاف مع قدرة الجسم على الوصول إلى الجلوكوز للحصول على الطاقة ويمكن أن يؤدي ذلك إلى الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة الغنية بالسكر والكربوهيدرات. قد تشير الرغبة الشديدة والمفاجئة في تناول الأطعمة السكرية مثل الشوكولاتة والكعك والحلوى إلى أن جسمك في حاجة ماسة إلى الماء وليس الغذاء. إذا كانت لديك الرغبة الشديدة في تناول السكر أو تشعر بآلام الجوع ، على الرغم من أنك قد أكلت مؤخرًا ، فحاول شرب المزيد من الماء لإعادة ترطيب الجسم .

إنتظام شرب الماء يساعدك على تحسين وظيفة أمعائك

يساعد الماء الأمعاء و باقي الجهاز الهضمي على القيام بوظائفه بشكل طبيعي, وذلك من خلال تسهيل حركة البراز إلى خارج الجسم و جعله رطبا, لذلك قد يؤدي عدم شرب كمية كافية من الماء إلى سحب الماء من البراز للتعويض عن فقد السوائل، مما يؤدي إلى جعل البراز أكثر صلابة و تصبح عملية خروجه صعبة. لذلك إذا كانت حركات الأمعاء غير منتظمة، فحاول شرب المزيد من الماء لتخفيف البراز وتخفيف الإمساك والانتفاخ.

كيف يمكن أن يكون البول مؤشرا على حاجة الجسم للماء ؟

بالإمكان الاستعانة بلون البول لمعرفة ما يمر به الجسم من حالات, فعلى سبيل المثال إذا كان لون البول أصفر فاتح مائل إلى البياض ذلك يدل على أن الجسم قد حصل على الماء الكافي, أما في حال تغير اللون من الفاتح إلى الغامق ,فذلك يدل على نقص السوائل في الجسم و يتطلب من الفرد شرب المزيد من السوائل خاصة الماء, وأما إذا كان لون البول بنيا مائلا إلى الاحمرار ربما ذلك يدل على وجود حصى في الكلى  أو إصابة في المسالك البولية.

الماء ضروري للحصول على بشرة أكثر نضارة و حيوية

شرب الماء مهم جدا للجسم و خاصة البشرة وذلك أن الماء يساعد على حماية البشرة من الجفاف و تقشر الجلد, بحيث يعمل الماء على ترطيب البشرة و جعلها أكثر نضارة و صحة و مرونة, كما سبق و ذكرنا أن الماء يساعد الجسم على التخلص من السموم و يريح المعدة و هذا ينعكس إيجابيا على لون البشرة من ناحية, و من ناحية أخرى يعمل على الحد من تكون البثور و الحبوب على الوجه. كما يعمل شرب الماء بكثرة على موازنة نسبة الحموضة في البشرة فلا تحدث التهابات الجلد أو نمو البكتيريا المعدية المسببة لأمراض جلدية و حكة على البشرة. بالإضافة إلى كل هذا أكدت مجموعة من الدراسات على أن شرب الماء بانتظام يقلل من علامات التقدم في السن مثل التجاعيد و الخطوط الصغيرة حول العينين, كما أن الماء يساعد أيضا على تخفيف آثار الندوب و التئام الجروح بشكل أسرع دون التهابات و ذلك لمرونة البشرة و سلامة الخلايا فيها. لذلك اشرب المزيد من الماء لتحقيق مظهر أكثر شبابية وللحد من مشاكل البشرة أو تحسينها.

يتم فقدان الماء بشكل مستمر من الجسم عن طريق البول أو التعرق ,لذلك علينا تعويض ذلك عن طريق شرب السوائل مثل شوربة الخضار أو تناول الخضار التي تحتوي على كمية مهمة من الماء مثل الخيار و الطماطم , و الفواكه مثل البطيخ و الشمام , مع الحرص على شرب كمية كافية من الماء حتى و إن كنت لا تشعر بالعطش ويفضل شرب ما يتراوح بين 8 إلى 10 أكواب في اليوم. ولمعرفة نسبة احتياجك للماء اضرب وزن الجسم في 30 و سوف تحصل على النسبة المناسبة لجسمك , و نذكر أن الرياضيين تزيد احتياجاتهم من الماء الغني بالمعادن.

زر الذهاب إلى الأعلى